هل هناك فرق بين من يقول بوحدة الموجود ووحدة الوجود 

( القسم : مسائل في التوحيد )

السؤال :

سماحة العلامة الميرزا الفاضل الشيخ محسن حفظه الله تعالى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

في
سؤال أحد الإخوة لكم عن وحدة الموجود ووحدة الوجود قلتم بأنه لافرق بين الاثنين وكفرتم من يقول بذلك وعلى رأسهم ابن عربي الطائي صاحب الفتوحات الذي قلتم بأنه من أقطاب هذا القول. ولكن من خلال اضطلاعي تبين لي بأن من يقول بوحدة الوجود يفرق بينها وبين وحدة الموجود فمن يقول بوحدة الموجود ينفي وجود الله أو يدعي بأن الله هو عين مخلوقاته بينما القائلون بوحدة الوجود يفسرون نظريتهم بأنها تعني بأن لا وجود حقيقي إلا لله فهو الحق ووجوده الحق وأن وجود الخلق كالسماء والأرض والإنسان وجود ظلي غير حقيقي لأنه يعتمد على الله في وجوده فلا وجود له ذاتا وإنما هو بمثابة الظل للإنسان فلولا الإنسان لما وجد ظله وهم إنما يقولون بهذا وغرضهم تنزيه الله عن مشابهة خلقه حتى على مستوى الألفاظ والأوهام والأفكار وحتى لا يرتسم في الذهن بأن وجود الخلق وجود حقيقي مقابل وجود الله فيكون المء مشركا بتصوره هذا الذي يجعل فيه الخلق في مقابل الخالق فهم لا يعنون بكلامهم هذا نفي الخلق طبعا وإنما هو محاولة لتنزيه الحق عن مشابهة خلقه وبغض النظر عن صحة هذه النظرية من عدمها فهل يجوز تكفير من يقول بها رغم أنه ينفي أنها تعني وحدة الموجود؟ مع العلم بأن هذه النظرية رائجة في إيران عند العرفانيين تحديدا وعند أتباع المدرسة الصدرائية في الحكمة المتعالية خصوصا وممن يقول بها ويدافع عنها في كتبه الإمام الراحل الخميني بل أنه يدافع عن ابن عربي ويصفه بالشيخ الأكبر كما أنه يدافع عن الملا صدر الدين الشيرازي المعروف بصدر المتألهين عند أتباعه وهو ممن يجل الشيخ ابن عربي أيضا ويحذو حذوه في مؤلفاته ويصف الإمام الخميني من كفروا صدر المتألهين في حياته وبعد موته بالجهل وقصر الفهم في المعارف الإلهية. ولو جاز تكفير من يقول بهذه النظرية فلم لايجوز تكفير الملا محسن الفيض الكاشاني وهو من أقطاب المحدثين وممن نهج منهج المدرسة الأخبارية وهو رغم ذلك صهر صدر المتألهين وتلميذه الوفي وهو يرى وحدة الوجود وكتبه مليئة بآراء ابن عربي وغيره بل أنه يحذو حذو الغزالي في كتابه المحجة البيضاء الذي هو عبارة عن نسخة مصححة من إحياء علوم الدين للغزالي والغزالي من كبار الأشاعرة وممن تصوف في آخر حياته بل أن الفيض الكاشاني يذهب أبعد من ذلك في دفاعه عن الغزالي ويرى أنه ممن تشيع في آخر حياته ويحاول إثبات ذلك بكل ما أوتي من قوة كما أن العلامة الراحل السيد محمد حسين الطهراني كان يرى ذلك أيضا بل ويرى بأن كبار الصوفية الصادقين في تصوفهم كابن عربي لايمكن إلا أن يكونوا شيعة فلا يمكن لإنسان أن يصل لهذا المستوى العرفاني الذي وصل إليه ابن عربي كما يقول الطهراني دون أن يدرك مقام الولاية ويستدل على تشيعه بأنه كان يرى ولاية الأئمة الإثني عشر ويعتقد بوجود الإمام المهدي وأنه حي غائب ويستشهد بكلام من كتبه ويمكنكم مراجعة موقعه على الإنترنت وهو [url]http://www.maarefislam.org/[/url]

كما أن سماحتكم أجبتم في أحد
الأسئلة الموجهة إليكم عن الشيخ أحمد الأحسائي بأن العلامة المرحوم الشيخ حسين كان يزكيه وأنتم تنزهونه عما يقوله الشيخية وتعتقدون فيه الصلاح وبأنه من كبار علماء الشيعة رغم أن ماينسب إليه من القول أكبر مما قاله ابن عربي وأعظم فهو يرى بأن لأهل البيت مقاما لم يصل إليه مخلوق قط وأن النبي وبقية المعصومين هم العلل الأربع أو العلة الصورية والعلة المادية والعلة الغائية والعلة الفاعلية فهو كما يقول في شرحه الكبير للزيارة الجامعة بأن النبي وبقية المعصومين هم من خلقوا الخلق بفعل الله كما أن ملك الموت يقبض الأرواح بفعل الله وأن الله كما يقول يتنزه عن المباشرة في الخلق بنفسه فلا بد من وجود الوسائط والوسائط عنده هم أنوار أهل البيت أو النور المحمدي وبقية أنوار المعصومين وغير ذلك أفلا يعد ذلك أعظم من وحدة الوجود ويمكنكم التأكد مما قاله الأحسائي وبقية أتباعه من المدرسة الشيخية بفرعيها الكرمانية والأحقاقية رغم أن الأولى أشد زيغا من المواقع التالية:

الشيخية
الكرمانية
[url]www.alabrar.info[/url]

الشيخية
الأحقاقية
[url]http://www.alahsai.net/[/url]
[url]http://alehkaki.4t.com/[/url]
[url]http://www.alashwan.net/[/url]

 


الجواب :

بسمه تعالى
اعتذر للأخ الفاضل
عن الولوج في المزيد من تفاصيل النقض والإبرام في هذا الموضوع لأن ذلك سيقودنا الى مزالق سياسية فضلاً عن عقائدية لا تحمد عقباها لذا أقتصر على بعض النقاط باختصار :
الأولى : لقد اتفق لي قبل سنوات في زيارة لمدينة طهران الاجتماع ببعض اساتذة
جامعة طهران وقد دار الحديث عن ابن العربي وشطحاته وتسويلاته وزيغه وضلاله فاخذوا يدافعون عنه دفاع المستميت ويتعجبون من قدحي له فأنهيت حديثي معهم بالإستشهاد بكتاب الدكتور محسن جهانكير وهو أحد اساتذة جامعة طهران الذي اسماه ابن عربي جهره برجسته عرفان اسلامي حيث نقل فيه أقوال ثمانية وثلاثين من أكابر علماء الشيعة في الحكم بضلال هذا الشخص وقلت لهم ان المؤلف استاذ منك في جامعتكم ومحقق فاضل اثبت خلاف ما تدعون و أنكم بمغالاتكم لهذا الرجل وغلوكم فيه تتهمون جميع هؤلاء العلماء الأجلاء بالجهل وعدم الفهم والخطأ في تقييم ونقد افكار ابن العربي وكأنهم لا يفهون العربية التي كتب ذلك الرجل افكاره بها
وثانياً : أنكم في غنى عن مثل هذا الشخص بفضل
تراث أئمة أهل البيت عليهم السلام خصوصاً أمير المؤمنين ومولى الموحدين الامام علي ابن أبي طالب عليه السلام فلو كنتم لا تمتلكون مثل هذه الشخصية العظيمة لهان الخطب بلجوئكم الى حثالى مثل ابن العربي
ما الذي يحوجكم الى مثل ابن العربي وانتم
تمتلكون تروة طائلة معرفية وعرفانية وسلوكية أصيلة معصومة ضخمة على الامام علي عليه السلام ذلك الشخص الذي لا يقلرن ابن العربي بتراب نعله فكيف بشخصه
ثالثاً أن في
علماء الشيعة من هم أعلى مقاماً منه وأمضى سهما في المعارف الإيمانية والعرفانية والسلوكية المثالية فضلاً عن أئمة أهل البيت عليهم السلام فلماذا مثل هذا الافلاس المعرفي حتي يلجأ الى مفلس مثل ابن العربي ويغالى في شأنه مثل هذا الغلو الذي لا مبرر له .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

قولك
:
ولو جاز تكفير من
يقول بهذه النظرية فلم لايجوز تكفير الملا محسن الفيض الكاشاني وهو من أقطاب المحدثين وممن نهج منهج المدرسة الأخبارية وهو رغم ذلك صهر صدر المتألهين وتلميذه الوفي وهو يرى وحدة الوجود وكتبه مليئة بآراء ابن عربي وغيره بل أنه يحذو حذو الغزالي في كتابه المحجة البيضاء الذي هو عبارة عن نسخة مصححة من إحياء علوم الدين للغزالي والغزالي من كبار الأشاعرة وممن تصوف في آخر حياته بل أن الفيض الكاشاني يذهب أبعد من ذلك في دفاعه عن الغزالي ويرى أنه ممن تشيع في آخر حياته ويحاول إثبات ذلك بكل ما أوتي من قوة
جوابه
:
لقد كانت للفيض الكاشاني رضوان الله تعالى
عليه مراحل متعددة وحالات خاصة في أوائل تتلمذه وكذا بعد مصاهرته لصدر المتألهين وتأثر بأفكاره إلا أنه استبصر بعد ذلك بالحق واذعن له وجهد في الذود والدفاع عنه الى آخر حياته فقد عدل عن جملة أفكاره تلك جميعها خصوصاً بعد تتلمذه على يد السيد ماجد البحراني حيث إنه عكف على علم الحديث وألف مالف ولو قرأت مقدمة كتابه الوافي الجامع لأحاديث الكتب الأربعة وشرحه عليها لوقفت على حقيقة ذلك مضافاُ الى كتابه سفينة النجاة والأصول الأصيلة والمفاتيح وغيرها فلا يحتج بما سطر من تلك الأراء فيما سبق من حياته ولا تنسب له تلك الشطحات بعد عزوفه عنها وبراءته منها
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قولك
:
أن سماحتكم أجبتم في أحد
الأسئلة الموجهة إليكم عن الشيخ أحمد الأحسائي بأن العلامة المرحوم الشيخ حسين كان يزكيه وأنتم تنزهونه عما يقوله الشيخية وتعتقدون فيه الصلاح وبأنه من كبار علماء الشيعة رغم أن ماينسب إليه من القول أكبر مما قاله ابن عربي وأعظم فهو يرى بأن لأهل البيت مقاما لم يصل إليه مخلوق قط وأن النبي وبقية المعصومين هم العلل الأربع أو العلة الصورية والعلة المادية والعلة الغائية والعلة الفاعلية فهو كما يقول في شرحه الكبير للزيارة الجامعة بأن النبي وبقية المعصومين هم من خلقوا الخلق بفعل الله كما أن ملك الموت يقبض الأرواح بفعل الله وأن الله كما يقول يتنزه عن المباشرة في الخلق بنفسه فلا بد من وجود الوسائط والوسائط عنده هم أنوار أهل البيت أو النور المحمدي وبقية أنوار المعصومين وغير ذلك أفلا يعد ذلك أعظم من وحدة الوجود ويمكنكم التأكد مما قاله الأحسائي وبقية أتباعه من المدرسة الشيخية بفرعيها الكرمانية والأحقاقية رغم أن الأولى أشد زيغا
الجواب : أنا لا أدافع عن أي انحراف ينسب للشيخ أحمد
الأحسائي وانت تفضلت وتكرمت بالاشارة الى موقع على شبكة الانترنت يبين تلك الأفكار التي ذكرت انها ضالة فهلا تذكر لنا نصاً صريحاً بها من كتبه هو لا من تأويلات من يزعم أنه من أتباعه .
لأني عثرت قبل سنوات على كتاب يبين ويستعرض كيفية الانحراف
الذي نشأ من بعده على يد بعض تلامذته وتسلسل نشأة بعض الأفكار التي حسبت على الشيخ وهو لا علاقة له بها لأنها حدثت بعد وفاته وبتأويل بعض عباراته تأويلاً لا علاقة لقائله به وما الى ذلك من الأمور ونظراً لطول عهدي به لا أستحضر اسمه لذا ينبغي علينا التثبت في مثل تلك الأمور ولا يمكن نسبة تلك الإنحرافات لجميع اتباع الشيخ ومقلديه وانصار مدرسته التي سطرها بنفسه وبيده .
ـــــــــــــــــــــــ

قولك
:
كما أن العلامة الراحل السيد محمد حسين
الطهراني كان يرى ذلك أيضا بل ويرى بأن كبار الصوفية الصادقين في تصوفهم كابن عربي لايمكن إلا أن يكونوا شيعة فلا يمكن لإنسان أن يصل لهذا المستوى العرفاني الذي وصل إليه ابن عربي كما يقول الطهراني دون أن يدرك مقام الولاية ويستدل على تشيعه بأنه كان يرى ولاية الأئمة الإثني عشر ويعتقد بوجود الإمام المهدي وأنه حي غائب ويستشهد بكلام من كتبه
جوابه
:
لا علاقة لابن عربي بالتشيع لا من قريب ولا من بعيد
بل له تخريفات وضيعة وتهريفات شنيعة ومزاعم ينكر فيها توسط الوحي في تبليغ الأحكام ويزعم تلقي الأحكام مباشرة من عند الله تعالى عن طريق المنامات وحالات خاصة به ويدعي فيها الكشف وانكشاف الحقائق وتجلي الأحكام وما يحتاج اليه العوام والهوام
فقد قال فيما نقل عنه أنه عرج به تسع أم عشر مرات وفي المرة الأخيرة رأى الله
جالساً على العرش وابا بكر جالس بصفه
واختصاراً أعيد وأكرر أننا لسنا بحاجة الى
ابن العربي ولا غيره من المتصوفة الضالين التائهين في بحر الظلمات والغارقين في أوحال الضلالات ولا بحاجة الى افكاره ولا قيمه لما سطره معرفياً في فكر التشيع ولا علاقة له بأئمته ومن يمتلك فكر أهل البيت عليهم السلام ويستضئ بأفكارهم ويستنير بهديهم ويمسك بحجزتهم ويركب سفينة نجاتهم لا يتسكع على باب غيرهم في تنزيه الباري جل وعلا وفي السلوك الحق الى الحق سبحانه وتعالى وتحصيل مرضاته في الدنيا والآخرة.



طباعة   ||   أخبر صديقك عن الإستفتاء   ||   القرّاء : 4501  

ركن مسائل التقليد

 

ركن مسائل العقائد

 

ركن الاستفتاءات الفقهية

 

ركن مسائل الأخلاق والسلوك

 

ركن الاستخارة وتفسير الأحلام

 

ركن مسائل شؤون الحوزة العلمية

 

ركن مسائل الثقافة و الفكر

 

ركن المسائل الطبية الفقهية

 

ركن مسائل العلوم والتاريخ

 

ركن مسائل الحكومة والدولة في الإسلام

 

ركن مسائل التفسير

 

ركن المسائل السياسية

 

ركن مسائل علوم القرآن

 

ركن مسائل علوم الحديث

 

ركن مسائل الفلك والاسلام

 

ركن مسائل ليلة القدر

 

ركن المدرسة الأخبارية

 

جديد الإستفتاءات :



 كيفية تحقق الجنابة للمرأة

 زيارة الائمة عن بعد

 تبادل المشاعر بين الأقرباء والأصدقاء

 الغسل الترتيبي في بركة يقع فيها ماء الغسل

 الاستحمام قبل غسل الحيض

 تفسير الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي

 تكليف المرأة بعد الولادة

 شرب حلب ثدي الزوجة عند المداعبة

 زواج رجل بامرأة بدون علم أهله

 استثمار اموال الشعائر في اكتتابات

 

إستفتاءات منوعة :



 مبدأ احتساب اليوم الأول لمن سافر و اراد نية عشرة ايام

 فتاة عاطلة هل تخمس

 حكم تناول احد منتجات هذه الشركات

 المرجع في المسائل المستحدثة

 تناول اللحوم من المطاعم التي لا يعلم ديانتهم

 ما هي أوقات الاعتكاف المستحب؟

 مراسيم سفرة ام البنين

 سؤال عن بعض المستحبات عند الممارسة الجنسية

 دية الميت واعضائه بالدينار البحريني

 كيفية تطهير ما يقع عليه الكحول

 

أرشيف الإستفتاءات

 

أرسل إستفتاء

 

إحصاءات :

 • عدد الأقسام الرئيسية : 17

 • عدد الأقسام الفرعية : 92

 • عدد الإستفتاءات : 1465

 • تصفحات الإستفتاءات : 8651190

 • التاريخ : 22/09/2017 - 12:49