الفعاليات والأنشطة

 • الصفحة الرئيسية للقسم
 • البيانات (22)
 • المشاركات الصحفية (98)
 • الزيارات للمؤسسات والشخصيات (18)
 • المشاركات في المؤتمرات والندوات والمنتديات (9)
 • الاستقبالات (0)
 • المشاركات في اجتماعات الهيئات (2)
 • صور شخصية (2)
 • السيرة الذاتية (الوظائف) (1)
 • السيرة الذاتية (المؤلفات) (1)
 

خدمات الموقع العامة

 • الصفحة الرئيسية للقسم
 • سعد الأيام ونحوساتها للتزويج (1)
 • كيفية الاستخارة ووقتها والتفاؤل بالقرآن (1)
 • جدول تفسير الأحلام (1)
 • صور مختارة للوحات اسلامية (1)
 • الأحداث والمناسبات التاريخية طيلة العام (12)
 • سعد الأيام ونحوساتها للتجارة والمعاملات (1)
 • متن دعاء العقيقة في اليوم السابع (1)
 • متن دعاء العقيقة بعد اليوم السابع (1)
 • موسوعة الأمثال الشعبية (1)
 • احكام الخدم في المنزل (1)
 • وصية الامام الصادق لشيعته (1)
 • اختر اسماً عربياً لمولودك (1)
 • اختر اسماً عربياً لمولودتك (1)
 • سنن ليلة الزفاف (1)
 

أرشيف المشاركات الصحفية

 • الصفحة الرئيسية للقسم
 • مشاركات سنة 1994 (2)
 • مشاركات سنة 1995 (4)
 • مشاركات سنة 1996 (3)
 • مشاركات سنة 1997 (3)
 • مشاركات سنة 1998 (0)
 • مشاركات سنة 1999 (0)
 • مشاركات سنة 2000 (0)
 • مشاركات سنة 2001 (0)
 • مشاركات سنة 2002 (0)
 • مشاركات سنة 2003 (0)
 • مشاركات سنة 2004 (0)
 • مشاركات سنة 2005 (0)
 • مشاركات سنة 2006 (0)
 • مشاركات سنة 2007 (0)
 • مشاركات سنة 2008 (0)
 • مشاركات سنة 2009 (0)
 • مشاركات سنة 2010 (0)
 • مشاركات سنة 2011 (0)
 • مشاركات سنة 2012 (0)
 • مشاركات سنة 2013 (0)
 

ألبومات الصور :

 • فعاليات وانشطة مختلفة
 • زيارة المكتبات الخطية
 • المؤتمرات
 • الزيارات
 • الاستقبالات
 • اجتماعات الهيئات الشرعية
 

الجديد :



 مجلة المواقف

 صحيفة الأيام

 مجلة الخليج

 مجلة المواقف

 صحيفة أخبار الخليج

 صحيفة الأيام

 مجلة المواقف

 صحيفة أخبار الخليج

 صحيفة الأيام

 Gulf Daily News

 

ملفات عشوائية :



 دور الإعلام‮ »‬استراتيجي‮« ‬للتعايش بين الطوائف‮ : ‬مطالبات بوضع آلية لمراقبة مثيري‮ ‬الطائفية

 زيارة السادة من آل جمال الدين في قم

 كيفيّة الإستخارة والتفاؤل بالقرآن

 العنف الجنسي.. داخل الغرف المغلقة

 حرية الرأي في الإسلام: الضوابط .. والمحاذير!

 مؤتمر احترام مقدسات الاديان والانبياء- طهران

 ال عصفور‮: ‬السعيدي‮ ‬أساء الفهم‮.. ‬وحمَّل المعنى فوق ما‮ ‬يحمل‮..‬

 في ندوة «الوسط» عن الاستهلال (1)

 المجالس الدينية.. هل تواكب العصر؟

 العصفور : »‬التطبير‮« ‬بدعة‮.. ‬والمطبرون تلزمهم الدية والكفارة

 

أرشيف المواضيع

 

إحصاءات الأقسام النصية :

 • الأقسام الرئيسية : 37

 • الأقسام الفرعية : 282

 • عدد المواضيع : 607

 • التصفحات : 4961324

 • التاريخ : 22/10/2017 - 05:34

 
  • القسم الرئيسي : الفعاليات والأنشطة .

        • القسم الفرعي : المشاركات الصحفية .

              • الموضوع : العصفور: أؤيد مشروع توحيد الأذان متى راعي الضوابط الشرعية والخصوصية المذهبية .

العصفور: أؤيد مشروع توحيد الأذان متى راعي الضوابط الشرعية والخصوصية المذهبية

مشروع توحيد الأذان

 

 

العصفور: أؤيد مشروع توحيد الأذان متى راعي الضوابط الشرعية والخصوصية المذهبية

 

صحيفة الأيام :

محرر الشؤون المحلية ـ خالد رضي

من اجل استطلاع المزيد من آراء الشخصيات الدينية البارزة في مملكة البحرين حول مشروع توحيد الأذان الذي اعلن عنه وكيل الشؤون الاسلامية بوزارة العدل والشؤون الاسلامية الدكتور فريد المفتاح  التقينا بفضيلة الشيخ محسن آل عصفور الذي استنكرالطريقة الغريبة التي تعاطت معها بعض الأطياف الدينية والحزبية حول موضوع توحيد الأذان واللهجة الشديدة التي تضمنت المس بشخصية الوكيل نفسه  واساءة الظن الزائد به

ودار معه هذا الحوار

 

ماهو تعليقك على تصريحات بعض الشخصيات والكتل الدينية التي رفضت مشروع توحيد الأذان  وطعنت فيه؟

 

لقد قرأت اعلان معالي وكيل الشؤون الاسلامية بوزارة العدل الدكتور فريد مفتاح عبر الصحافة المحلية وعلى الرغم من انه كان مقتضباً الا انه تضمن بادرة اولية للتشاور مع ادارتي أوقاف الطائفتين الكريمتين السنية والجعفرية كما انه

تضمن تصريحاً ينفي فيه عدم تأدية تطبيق المشروع الى فصل أي مؤذن من أي مسجد وهو يشعر ايضاً بعدم توجيه أي اوامر لأي مؤذن بالغاء اذان الصلاة الحي في المساجد والاستعانة بمكبرات الصوت الداخلية قبل اجتماع الصفوف واقامة صلاة الجماعة وهي بحد ذاتها نقاط ايجابية تعكس الدوافع الخيرة والجهود المخلصة التي تقف وراء هذا الاعلان عن الرغبة بتدشينه في مملكتنا الحبيبة .

وكان يفترض على اولئك المعترضين والمخالفين  قبل المجاهرة بالمخالفة الشديدة اللهجة  وكيل التهم بتخريب الدين والتآمر والاستدلال في بياناتها بقوله تعالى: { ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها .....الخ )

لقد كان الدكتور فريد المفتاح محتاطاً في انتقاء كلمات الاعلان عن المشروع لكن استعجال بعض الشخصيات في الحكم عليه افقدهم التشخيص الصائب وافقدت تلك الكلمات غايتها وهدفها .

لذا فمن الأفضل اعادة قراءة المشروع بعقلانية وبتؤودة وتأني ووضع الاشتراطات الشرعية التي تجعل من المشروع محلاً للتوافق بين الطائفتين الطريمتين من اجل خدمة الدين الحنيف والاعلاء من شأن شعائره ومظاهرها لا سيما في تأدية هذه الصلوات الخمس اليومية .

 

ماهو المقصود من مشروع توحيد الأذان

 

المقصود منه هو توحيد أوقات الاعلان عن دخول وقت كل صلاة من للصلوات الخمس اليومية ولايتأتى ذلك الا بربط مكبرات الصوت في جميع مساجد المدينة الواحدة او المدن المختلفة المتقاربة بنظام بث صوتي يقوم ببث الأذان من قبل مؤذن واحد يعين لذلك في الأوقات الخمس او يستعاض عنه بصوت مسجل يتولى ذلك 

هناك اتفاق مذهبي في تحديد اوقات صلوات الصبح والظهر والعصر والعشاء و ينحصرالاختلاف فقط  في تحديد وقت صلاة المغرب

هل يتحقق بخفاء قرص الشمس ( انحدار خط الطرف الأعلى لقرص الشمس عن خط الأفق ) كما عليه عامة مذاهب اهل السنة والجماعة

او بذهاب الحمرة المشرقية بعد خفاء قرص الشمس

(  انحدار خط الطرف الأعلى لقرص الشمس عن خط الأفق

بأربع درجات ) كما عليه مذهب الشيعة الامامية

والفارق الزمني بين التحديدين اثنا عشر دقيقة تقريباً

وأما ما يتعلق بتوحيد صيغة الأذان بحيث تبث صيغة واحدة في مساجد الطائفتين الكريمتين فهذا مما لا يمكن تحقيقه لكن يمكن وضع نظام توافقي في قسم من الأذان ونظام اختصاصي بكل مذهب

وبما ان الشيعة الامامية يختصون بفقرتين في الأذان هما ( الشهادة بالولاية وحي على خير العمل ) ويستحيل ان يتنازلوا عنهما

كما ان اسقاط ( حي على خير العمل ) من فصول الأذان وتخصيص فصل (  الصلاة خير من النوم ) بصلاة الصبح  من مختصات الأذان عند اهل السنة والجماعة ويستحيل ان يتنازلوا عنها

لذا يمكن تسجيل آذانين بصوت واحد بحيث يبدآن ببث الأذان في القسم المشترك الأول منه من قوله

الله اكبر ـ

واشهد ان لا اله الا الله

الى ( اشهد ان محمداً رسول الله ص ) في جميع المساجد السنية والشيعية

وبعد الفراغ من الشهادة بالنبوة وبنفس الصوت يكمل الأذان عبر شبكتين منفصلتين واحدة خاصة بمساجد الشيعة بصيغته المألوفة لديهم في مساجدهم

وواحدة خاصة بمساجد السنة وفق الصيغة بالترتيب الخاص  لديهم

وهذه البرمجة يمكن تنظيمها بسهولة ويسر تقنياً بلا صعوبة وعندئذ سيزول القلق من تغليب صيغة الفصول لدى مذهب على مذهب

كما يبث اذان المغرب في شبكة مساجد السنة فقط في الوقت الذي يختص به بحسب مذهبهم بصيغة فصوله المعتمدة لديهم وبعد مضي اثني عشر دقيقة يبث أذان المغرب بصيغة فصوله المعتدة في شبكة مساجد الشيعة

وبهذه الآلية تنحل المشكلة والمعضلة التي ربما تكون عائقاً امام تدشين المشروع .

ماهي الآليات التقنية لتنفيد المشروع

مهما تعددت الآليات والطرق التقنية بعد اعتماد الآلية التوفيقية التي اشرنا اليها لن يكون هناك فرق مهم

فقد تتم بوضع جهاز راديو امام مكبر الصوت في المسجد اثناء بثه عبر الاذاعة وهو ارخص الأساليب التي انتشرت في بعض الدول الاسلامية

وقد يتم من خلال انشاء شبكة ربط الكتروني تصل المساجد ببعضها البعض عبر خطوط الهاتف .

وتارة يتم عبر انشاء شبكة ربط لاسلكية بوضع اجهزة لا سلكية في كل مسجد تتصل بمركز تحكم عن بعد تربط المساجد

وتارة أخرى عبر انشاء تقنية الربط عبر الأقمار الصناعية

ومعروف ان بعض شركات صناعة الساعات توصلت اخيراً الى اختراع نظام جديد يربط الساعات التي تنتجها بنظام عبر الأقمار الصناعية يمنع من حدوث أي خلل في التوقيت يتجاوز الثانية الواحدة .

وفي كل هذه الطرق لايستبعد حصول عطل في هذا النظام او ذاك لذا ينبغي تزويد المساجد بتقويم اوقات الصلوات الخمس اليومية وتخويل مؤذني المساجد ببث الأذان مستقلاً في اوقات الصلوات في  فترات الخلل والعطب حتى يتم اصلاحه .

 

 

هل الأذان الذي يبث من مسجل يقوم مقام الأذان الحي في تأدية الاستحباب ويكتفى به في صلاة الجماعة بحيث ينوب عنه ويوم مقامه و لا يحتاج الى تكرار قبل الاتيان بالاقامة من قبل امام الجماعة

هذه النقطة في غاية الأهمية وهي التي اوجبت ردة الفعل لدى بعض لجهات الدينية واذا وضعنا قاسماً مشتركاً في المشروع ستنحل المشكلة من الأساس

صحيح ان الأذان للاعلان عن دخول وقت الصلاة لكن بثه من شريط تسجيل لا يقوم مقام الأذان الحي المندوب اليه والمأمور به لذا يبقى الاتيان بالأذان على جهة الاستحباب المؤكد قائماً ويتوجه الى المكلفين المقيمي صلاة الجماعة

فالأذان الذي يبث عبر اجهزة بث الأذان الموحد في المساجد انما هو للاعلان عن دخول وقت الصلاة لعامة المناطق المحيطة بالمساجد  وقد جرت العادة في الأسواق والضواحي السكنية التوجه الى المساجد بعد سماعه ويتطلب حضور الناس الى المساجد بين عشر الى نصف ساعه في بعض المناطق ومتى  اجتمعت الصفوف جاء دور مؤذن المسجد حيث يؤذن أذان صلاة الجماعة في مكبرات الصوت الداخلية في المسجد فاذا فرغ منه انتصب امام الجماعة واقام ثم يشرع في الصلاة وهكذا يفعل في كل صلاة فلا يوجد اسقاط لسنة الأذان الحي ولا يلغى دور المؤذن بل ينبغي على جميع المؤذنين الكون على أهبة الاستعداد فيما لو حصل عطل في انظمة بث الأذان الموحد فإن عليهم مباشرة دورهم الاعتيادي كما كان دورهم قبل تدشين نظام الأذان الموحد .

ومما لا شك ان الاجراءات التعسفية الخاصة التي اتخذتها وزارة الأوقاف المصرية وادت الى تسريح تسعة آلاف مؤذن  من مساجدهم في مصر بسبب تطبيق مشروع الأذان الموحد وربط مساجد القاهرة الخمسة واربعين الف مسجد بشبكة اللكترونية  او نقلهم الى مساجد في مناطق ريفية  هو الذي اوجد ردة الفعل الشديدة واوهمت كل من يسمع بالمشروع في أي دولة أخرى ان الاجراءات نفسها ستطبق على مؤذني مساجد دولته  وهو ما ننفيه في مشروع توحيد الأذان في مملكتنا.

 

 

اين تكمن المشكلة في موضوع توحيد الأذان

الأذان انما هو للاعلان عن دخول اوقات الصلاة

وبنيت المآذن والمنارات في العصور السابقة من اجل سماع الناس لصوت المؤذنين والأذان الحي بحسب صوته الطبيعي لا يشكل أي مصدر ازعاج لضعفه  بسبب تباعده من على المأذن

ولكن بعد انتشار مكبرات الصوت اصبح المؤذنون يؤذنون من داخل المساجد بدل اعتلاء المآذن ولقوة أصوات المكبرات  تتداخل الأصوات وتسبب ازعاجاً شديداً لجيران المسجد

والملاحظات المهمة التي يمكن الاشارة اليها في هذا الصدد نجملها بما يلي:

1 ـ انتشار ظاهرة عدم انتظام الآذان في وقت واحد

بسبب عدم عناية ولا دقة رعاية المؤذنين لأوقات الصلاة الخمس

او اعتماد كل واحد على تقويم يختلف مع الآخر في حساباته

2 ـ حالة الارباك التي تنجم عن عدم ضبط الوقت بسبب قرب المساجد من بعضها في كثير من أحياء المدن الكبرى ومن اهمها في العاصمة على وجه التحديد  وتصل الفروق في الوقت من مؤذن إلى آخر في تداخل الأذان لفترة تتراوح بين 10 و15 دقيقة خمس مرات في اليوم.

3 ـ الشك في صحة الصلاة بسبب امكان تأديتها والاتيان بها قبل وقتها الشرعي .

4 ـ تداخل وتعارض أصوات المؤذنين مع بعضه البعض في المساجد المتقاربة الأمر الذي يحدث ضجيجاً مؤذيا تنفر منه مشاعر المسلمين ويلحق الأذي بمرضاهم واطفالهم الرضع  .

واصبح جار المسجد في ورطة حقيقية  فبدل ان يفرح لقرب منزله من المسجد ويأنس بصوت المؤذن في الأوقات الخمس  نجده يحاول بيعه للتخلص منه والهجرة الى مكان آخر وفي نفس الوقت لا تجد من يشتريه لا نصراف رغبة الناس عن شرائه بسبب قرب المسجد من ذلك البيت .

 

هل لهذا المشروع نظائر مشابهة سبق طرحها في العالم العربي والاسلامي

 

فكرة الأذان الموحد طرحت في عدة دول ومنها في مدن كثيرة في فلسطين بامكاناتهم المحدودة

 

ونفذت فعلاً في قطر وفي امارة ابوظبي وهي في طريقها الى بقية الامارات

وعن قريب سيدشن في مدينة القاهرة  بعد جدل جاوز العقد والنصف منذ سنة 1992  م

وفي مدينة طهران حيث اعلن الرئيس محمود احمدي نجاد عن عزمه تدشين نظامه في جميع مساجد وميادين المدينة

وفي سوريا اصدر المفتي العام الشيخ أحمد بدر الدين حسون موافقته على اعتماد نظام توحيد الأذان في كل محافظة من المحافظات  وتم تكليف شركات خاصة لتنفيد المشروع .


ورفض بشكل قاطع رسمياً في دول منها الكويت  من قبل نفس مجلس وزارة الأوقاف  والمملكة العربية السعودية من قبل  مجلس الشورى السعودي بعد عرض تقدمت به بعض الجهات الحكومية على اثر اختراع متطور لنظام توحيد الأذان لمدينة مكة المكرمة انجزه مهندس سعودي اسمه د. وسيم اسعد حسن ارفلي

 

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2008/03/12   ||   القرّاء : 10617